أفضل علاج لنمو الشعر وكثافته

أفضل علاج لنمو الشعر وكثافته لعلاج فراغات الشعر

تساقط بعض شعرات الرأس في أثناء تمشيطه ليس أمرًا مقلقًا، فالمعدل الطبيعي لتساقط الشعر يتراوح ما بين 50-100 شعرة يوميًا، ولكن في حال زيادة معدل التساقط عن المذكور قد يتسبب في انخفاض كثافة الشعر وظهور فراغات في فروة الرأس تزداد مساحتها إذا تُرك التساقط دون علاج. 

وفي مقالنا اليوم سوف نتحدث عن أفضل علاج لنمو الشعر وكثافته يُسهم في منع التساقط، ويُعزز سمك الشعرة، ويعمل على إعادة إنبات الشعر وزيادة كثافته من جديد.  

للاستفسار أو الحصول على كبسولات بريمادار تواصل معنا من خلال وسائل التواصل التالية

ما أسباب قلة كثافة الشعر؟ 

يصف مصطلح ” كثافة الشعر ” مدى قرب خصلات الشعر من بعضها البعض، وعند الإصابة بالتساقط يفقد المُصاب نسبة كبيرة من شعره فتظهر فراغات كبيرة في فروة رأسه. وتتضمن أسباب فقدان الشعر ما يلي:

  • العوامل الوراثية، تلعب العوامل الوراثية دورًا رئيسيًا في تحديد صحة الشعر وكثافة، فإذا كان أفراد العائلة يمتلكون شعر خفيف (منخفض الكثافة) فمن المحتمل أن ترث الأجيال الجديدة هذه الصفة منهم. 
  • سوء التغذية، فاتباع نظام غذائي غير صحي لا يمد الجسم بما يحتاج إليه من فيتامينات ومعادن مهمة لنمو الشعر قد يؤدي إلى تساقطه وقلة كثافته. 
  • الإصابة بأمراض المناعة الذاتية قد تتسبب في تساقط الشعر.
  • التغيرات الهرمونية. 
  • الحمل أو انقطاع الطمث.
  • تعريض الشعر للصبغات والحرارة. 
  • غسل الشعر بالماء الساخن. 
  • التغيرات البيئية والموسمية. 

ويتضح لنا أن أسباب انخفاض كثافة الشعر عديدة ومختلفة، ولذلك ننصحك بالتوجه إلى طبيب مختص عند ملاحظة أن كثافة الشعر تتناقص، وذلك للبحث عن السبب واقتراح أفضل علاج لنمو الشعر وكثافته.

اقرا المزيد عن علاج تساقط الشعر

ما أفضل علاج لنمو الشعر وكثافته؟ 

يحدد أخصائي الأمراض الجلدية أفضل علاج لنمو الشعر وكثافته بناءًا على سبب انخفاض الكثافة، ولكن في الغالب يكون العلاج واحدًا أو أكثر من الخيارات العلاجية التالية:

  • تحديد منتجات العناية بالشعر المناسبة

قد يكون استخدام منتجات العناية بالشعر هي السبب الرئيسي في انخفاض كثافة الشعر، خاصةً تلك التي تحتوي على مكونات ضارة، مثل كلوريد الصوديوم والعطور الاصطناعية. 

ولهذا السبب زيارة الطبيب أمر ضروري لتحديد المنتجات المناسبة لنوعية شعرك، والتي تحتوي على مكونات صحية تعمل على تقوية الشعر وحمايته من التلف والتساقط. 

  • تعديل النظام الغذائي

يعزز النظام الغذائي الصحي من نمو الشعر ولمعانه وكثافته، ولا سيما إذا أُضيفت الأطعمة الغنية بفيتامين “ب” ومضادات الأكسدة والأحماض والزنك وحمض الفوليك إلى هذا النظام. كما تساعد الفيتامينات “ج” و “د” على تقوية بصيلات الشعر، وتُسهم الأطعمة الغنية بالبيوتين وأحماض الأوميجا 3 في التحكم في تساقط الشعر وتحفيز نموه. 

اقرأي المزيد عن: أسباب عدم نمو

  • تدليك فروة الرأس

تدليك فروة الرأس جزءًا لا يتجزأ من روتين العناية بالشعر، فقد يُساعد التدليك مرة أو مرتين أسبوعيًا على تعزيز الدورة الدموية في فروة الرأس، وبالتالي يُسم في تقوية جذور الشعر والحد من تساقطه وتحسين كثافته.

  • التخلص من التوتر

يُلحق التوتر بالجسم أضرارًا عدة من بينها ضعف الشعر وتساقطه، ولكن لا زال بالإمكان التغلب على التوتر من خلال ممارسة الرياضة واليوجا والنوم الجيد وأداء تمارين التنفس، والحد من تناول الكحول والكافيين والإقلاع عن التدخين. 

  • استخدام المكملات الغذائية لتعزيز نمو الشعر

يُمكن تناول المكملات الغذائية الغنية بالفيتامينات والمعادن التي تدعم ترطيب الشعر و نموه لتعويض نقص التغذية في الجسم. 

وتشمل المكملات الغذائية الشائعة للشعر البيوتين والكولاجين وفيتامين ب وفيتامين أ. 

بريمادار.. أفضل علاج لتكثيف الشعر

في سياق حديثنا عن المكملات الغذائية لتعزيز نمو الشعر باعتبارها ضمن أفضل علاج لنمو الشعر وكثافته، نرشح لكم واحدًا من المكملات الغذائية الفعالة في هذا الأمر وهي كبسولات بريمادار

تحتوي كبسولات بريمادار على تركيبة مميزة من العناصر اللازمة لنمو الشعر وزيادة كثافته وهي: 

  •  مادة الميلياسين مع الدهون القطبية
  • إل سيستاين أحد الأحماض الأمينية المكونة لبروتين الشعر (الكيراتين). 
  •  البيوتين وفيتامين ب 5.

 لذا تُعد كبسولات بريما دار أفضل علاج لتكثيف الشعر. ندعوكم لتصفح مدونة PrimaDar لمعرفة معلومات أكثر عن كبسولات بريمادار أو لشراء المنتج، كما يمكنكم الاتصال بنا عبر الأرقام الموجودة أمامكم وسنقوم بالرد عليكم. 

Scroll to Top